يمن ايكو
أخبار

رويترز: غرق سفينة هجرها طاقمها قبالة السواحل الجنوبية لليمن

يمن إيكو|متابعات:

قالت وكالة رويترز، اليوم الأربعاء، إن مصادر بحرية وأمنية تعتقد بغرق سفينة قبالة السواحل الجنوبية لليمن بعد أن هجرها طاقمها أواخر يونيو الماضي”، مستبعدة أن تكون السفينة استهدفت من قبل قوات صنعاء.

وبحسب الوكالة فإن “ثلاثة مصادر بحرية وأمنية قالت إن الناقلة (لافانت) انجرفت واختفت قبالة سواحل اليمن وغادرها طاقمها، ويعتقد أنها غرقت”.

ونقلت الوكالة عن مصادر أمنية بحرية قولها إنه “من غير المرجح أن تكون السفينة مستهدفة من قبل الحوثيين اليمنيين”.

وأفاد مصدران بأن الناقلة أبلغت عن عطل في المحرك وتسرب المياه إليها، بحسب ما نقلت رويترز.

وفي 26 يونيو الماضي كانت شركة الناقلات الروسية المملوكة للدولة سوفكومفلوت والتي تخضع لعقوبات غربية، أعلنت أن إحدى السفن التي تشغلها أنقذت طاقم ناقلة تسربت إليها المياه قبالة السواحل الجنوبية لليمن.

وبحسب الشركة فإن سفينتها (إن.إس أفريقيا) كانت تبحر جنوب شرق ميناء نشطون في جنوب اليمن في 23 يونيو حزيران عندما تلقت نداء استغاثة من الناقلة (لافانت) التي اضطر طاقمها لتركها والبقاء على متن زورق إنقاذ في المياه المفتوحة.

وقالت سوفكومفلوت في بيان إن “طاقم الناقلة (إن.إس أفريقيا) نفذ عملية لإنقاذ 19 بحارا، من بينهم مواطنون من الهند وميانمار وبنجلادش وإندونيسيا”.

وبحسب موقع “ماريتايم إكسيكيوتيف” الأمريكي، يبدو أن لافانت هي “سفينة غامضة يقال إنها مسجلة في جزر القمر دون رقم تعريف صالح لدى المنظمة البحرية الدولية، وذكرت تقارير إعلامية روسية أن السفينة كانت تبحر من الإمارات العربية المتحدة إلى الصومال عندما صدر نداء الاستغاثة”.

مواضيع ذات صلة

أترك تعليقاً